استمع للبث الحي : طربيات
  • إسطنبول 99.4 FM
  • جنيف Digital
  • فيينا Digital
  • لوزيرن Digital
  • لندن 12A DIGITAL DAB
  • الكويت 102.4 FM
  • الدوحة FM 99.0
  • الدوحة FM 93.4
  • الدوحة FM 100.8
  • البصرة 98.7 FM
  • مسقط 107.7 FM
  • بغداد 95 FM
قطر تفتتح معرضاً حول «مونديال2022 في فرنسا

قطر تفتتح معرضاً حول «مونديال2022 في فرنسا

افتتح سعادة الشيخ علي بن جاسم آل ثاني سفير دولة قطر لدى الجمهورية الفرنسية، وسعادة السيد كريستيان استروزي عمدة مدينة نيس الفرنسية، معرضاً لمجسمات الملاعب القطرية الثمانية المخصصة لاستضافة مباريات كأس العالم لكرة القدم 2022، في المتحف الوطني للرياضة، وذلك في إطار فعاليات العام الثقافي المشترك قطر - فرنسا 2020 وحرصاً على مدّ جسور التحاور والتعاون مع مختلف المناطق الفرنسية.
حضر حفل الافتتاح السيدة ماري غراس مديرة المتحف، ونخبة من الشخصيات الفرنسية والبرلمانيين وعدد من الصحفيين.
وقال سفير قطر في كلمة بهذه المناسبة: إن التصاميم المبتكرة لهذه الملاعب ترمز إلى الثقافة القطرية وتاريخ المنطقة العريق، وتستجيب في الوقت نفسه لمتطلبات هندسية وتقنية وجمالية متطورة.
ولفت سعادته إلى تصميم المدرجات العلوية في بعض الملاعب على شكل وحدات قابلة للإزالة، بحيث يتم تخفيض طاقتها الاستيعابية بعد نهاية البطولة العالمية والتبرع بعدد من المقاعد، لتطوير مشاريع رياضية في البلدان النامية والمساهمة في نشر الشغف بهذه الرياضة في أرجاء مختلفة من العالم، مما يجعل هذه الابتكارات الهندسية مقترنة بروح العزيمة والإصرار على جعل بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 دافعاً حقيقياً للتنمية الاجتماعية والبشرية، وأكد أن المشجعين سيتمكنون من الوصول إلى المباريات عبر الطرق المحدثة أو مترو الدوحة أو خدمة النقل الخفيف الصديقة للبيئة.
وأعرب سعادة الشيخ علي بن جاسم آل ثاني عن استعداده لتعزيز التعاون مع مدينة نيس بشكل عام ومتحفها الرياضي بشكل خاص، وتنظيم نشاطات مشتركة تساهم في إثراء تاريخ الرياضة التي تبقى من أبرز وسائل تعزيز الحوار والسلام بين الشعوب. وتوجه سعادته بالشكر إلى مسؤولي المتحف لتنظيم هذا المعرض الذي يشكل مناسبة للتعبير عن الشراكة المميزة بين دولة قطر والجمهورية الفرنسية في كافة المجالات، مؤكداً أن استضافة هذا المعرض في واحدة من أهم وأجمل مدن الريفييرا الفرنسية، تعكس عمق العلاقات بين البلدين وسعيهما الدائم إلى تنميتها عبر نشاطات ومبادرات ومشاريع متبادلة، بما يزيد التعاون بينهما رسوخاً وصلابة.
من ناحيته، عبر عمدة مدينة نيس عن إعجابه بالاستعدادات المتواصلة التي تجري على قدم وساق في مشروعات المونديال، معتبرا أنها دليل على أن بطولة كأس العالم الأولى من نوعها في الوطن العربي، ستكون أسطورية واستثنائية بكل المقاييس.
بدورها، أشادت السيدة ماري غراس مديرة متحف الرياضة في كلمتها بالمستوى المميز للأحداث الرياضية الدولية التي استضافتها دولة قطر في السنوات الأخيرة. كما أبدت إعجابها بعزم دولة قطر الدائم على تطوير المهارات والدور البارز والفعال، التي باتت تلعبه في مجالات الرياضة كوسيلة لتنمية العلاقات وتقوية الصداقات وخلق تبادل مع دول وشعوب العالم.
الجدير بالذكر أن مجسمات الملاعب القطرية المخصصة لاستضافة كأس العام 2022 تم عرضها في معهد العالم العربي في باريس، وفي مدينة «كان» الفرنسية، وحظيت بإعجاب وتقدير لدى المسؤولين والجمهور الفرنسي.
وعلى هامش افتتاح المعرض، عقد سفير قطر مع عمدة مدينة نيس لقاءً ثنائياً، بحثا خلاله سبل تعزيز التعاون بين دولة قطر ومدينة نيس في شتى المجالات وخاصة في إطار متابعة فعاليات العام الثقافي المشترك قطر - فرنسا 2020، كما ناقشا آفاق الاستثمار في عدد من المشاريع المستقبلية.
ونوه عمدة مدينة نيس خلال اللقاء باستعداد المدينة لتطوير وتعزيز شراكتها مع دولة قطر، من أجل إرساء رؤية داعمة للإشعاع الثقافي بين البلدين وتشجيع إثراء الإبداع خاصة في الفن والثقافة
كلمات مفتاحية: مونديال2022